الخميس 23 مايو 2024 مـ 12:46 صـ 14 ذو القعدة 1445 هـ
موقع الأرض
رئيس مجلس الإدارةخالد سيفرئيس التحريرمحمود البرغوثيالمدير العاممحمد صبحي

تعرف علي العوامل المؤثرة علي انتاجية محاصيل الخضر

هناك العديد من العوامل التي لها تاثير علي انتاحية محاصيل الخضر ،وخلال النقاط الاتية يقدم موقع "الأرض" أهم العوامل التقاوي

تنقسم التقاوي في محاصيل الخضر الي

تقاوي خضرية الأصل : وتؤخذ من أجزاء خضرية من النبات كدرنة البطاطس – وكورمة القلقاس – وعقلة البطاطا وجذر الخرشوف حيث يجب إختيار قطعة التقاوي الخضرية بعناية والخالية من الأمراض البذور كلما كانت البذور ذات جودة عالية

كلما كان انتاجها كبير لذلك يجب علي المزارعين اختيار البذور معروف بكثرة إنتاجه .

الطقس :

يلعب الطقس دور هام في التأثير علي محصول الخضر،و تتعدد عوامل الطقس المختلفة من حرارة ، ورطوبة وفترة ضوئية ، التي تؤثر على نباتات الخضر في مراحل نموها

مثلا : إرتفاع درجة الحرارة يزيد من مرارة الخس وتخشب جذور اللفت والجزر واصفرار لون الطماطم وإنخفاضها يؤدي إلى وجود اللون البني في القرنبيط واللون البنفسجي في الفلفل وبعض أصناف الفاصوليا .

وإرتفاع الرطوبة النسبية في الجو يقلل من اضرار الحرارة المرتفعة علي بعض المحاصيل الخضر مثل ( الفاصوليا،والطماطم )

أما طول النهار يظهر تأثيرة واضحا في تحديد موعد الأزهار والنضج كما يؤثر على تكوين الأبصال والدرنات ومثال على ذلك كلما زاد طول النهار كلما كبر حجم فصوص الثوم وطالت فترة النمو الخضري في الخضراوات الورقية .

التربة : نوع التربه يؤثر علي نجاح زراعة نباتات الخضر وعلى كمية المحصول الناتج منها وتعد الأراضي "الصفراء الخفيفة والثقيلة" أنسب أنواع الأراضي لزراعة الخضر .

الملوحة : ويقصد بالملوحة نسبة الأملاح الذائبة في التربة وماء الري وأكثر هذه الأملاح ضررا هي كلوريد وسلفات وبيكربونات الصوديوم والمغنيسيوم.

ويمكن تقسيم نباتات الخضر من حيث مقاومتها للملوحة إلى ثلاث مجموعات

1- نباتات حساسة للملوحة وتشمل ( الفاصوليا ، الكرفس ، الفجل ، البطيخ )

2- نباتات متوسطة التحمل للملوحة وهي ( الشمام ، الخيار ، البسلة ، البصل ، الثوم ، الكوسة ، الفلفل ، الخس ، الجزر ، الكرنب الطماطم )

3- نباتات تتحمل الملوحة وتشمل ( السبانخ ، الإسبرجس ، البنجر ، اللوبيا ، الخبازي ، السلق ، الجزر البلدي ) . الري : تختلف نباتات الخضر من ناحية تحملها للعطش واحتياجاتها للماء من نبات لآخر . فمثلا : النباتات سطحية الجذور مثل - الكرنب ، القرنبيط ، الكوسة ، الثوم ، الخس ، البصل ، البقدونس ، البطاطس ، الفجل ، السبانخ . أكثر احتياجا للماء من النباتات متعمقة الجذور مثل ( القرع العسلي ، البطاطا الحلوة ، الطماطم ، الخرشوف ) .

تجهيز التربة : حرث التربة مرتين إلى ثلاثة مرات. إضافة السماد الطبيعي بين الحرثه الأولي والثانية بمعدل 8 – 10 م3/دونم. تزحيف وتسوية التربة .

تخطيط الأرض حسب نوع المحصول ( أحواض – خطوط – مصاطب) .

العزيق(الحرث) :

يساعد العزيق على احتفاظ الأرض بالرطوبة اللازمة للنبات إذ أن تفكيك التربة الذي يحدث في عملية العزيق يمنع فقد الماء، كما أن عملية العزيق تساعد على التخلص من الحشائش التي قد تكون مصدرا للأمراض ومأوى للحشرات كما أنها قد تحرم النبات من الهواء والضوء على مسبق فالعزيق يساعد إلى حد كبير على تهوية التربة.

ويختلف عمق العزيق باختلاف المحصول فبينما يفيد العزيق العميق في زراعة الكرفس تجده ضارا للطماطم والكرنب وعموما فيراعى عند العزيق عدة عوامل أهمها شدة الحشائش ونوع المحصول ومعدن التربة وخصوبتها ومدى توافر ماء الري وكذا مسافات الزراعة وبصفة إجمالية يمكن القول أن العزيق مفضل عن الخربشة في الأراضي الثقيلة وذلك بالنسبة لبعض المحاصيل وكذلك في بداية حياة النبات وعندئذ لا يضر جذوره ضررا يذكر ، أما في الأراضي الخفيفة فالعزيق السطحي أو الخربشة أصلح من العميق لأنواع الخضر .

التسميد :

يوجد نوعين من الأسمدة الأسمدة العضوية و تشمل الانواع التالية :-

السماد البقري : يحسن من خواص التربة ويضاف مع حرث التربة .

زبل الحمام : سماد يحتوي على حوالي ربع كمية الأزوت الموجود في السماد الكيماوي ويضاف للشمام والبطيخ بصفة خاصة .

سماد الغنم : يحتوي على عناصر غذائية أكثر من ( البقري) وأقل من سماد زبل الحمام .

الأسمدة الخضراء : وهي عبارة عن النباتات البقولية التي تزرع لهذا الغرض وتقلب في الأرض عند إزهارها حيث تزيد المادة العضوية في التربة .

الأسمدة الكيماوية : وتوضع على دفعات حسب نوع النبات وبمعدل 80 – 150 كجم /دونم وتشمل الآتي :-

الأسمدة الأزوتية : وهي تشجع النمو الخضري وزيادة نسبة العقد وأهم موعد لأضافتها هي فترة الأزهار في الخضراوات المثمرة وفي الورقيات أثناء فترة النمو .

الأسمدة الفوسفاتية : وهي تساعد في نضج الثمار مبكرا وتكوين البذور وخاصة في البقوليات وأكثر الخضراوات إحتياجا لها هي البقوليات الجذريات والبصليات .

الأسمدة البوتاسية : وهي أسمدة ذات أهمية بالغة في تكوين النشا ولذا فهي ضرورية للبطاطس والبطاطا الحلوة بالإضافة إلى علاقاتها بصلابة أنسجة ثمار البطيخ والشمام .