الجمعة 24 مايو 2024 مـ 04:22 صـ 16 ذو القعدة 1445 هـ
موقع الأرض
رئيس مجلس الإدارةخالد سيفرئيس التحريرمحمود البرغوثيالمدير العاممحمد صبحي

مزارع يقترح تسديد اقساط قروض البنك الزراعي على عروتين بسبب ارتفاع تكاليف الزراعة

قال الحاج مختار الصيفي أحد مزارعين الخضر بطريق مصر الاسكندرية الصحراوي, ان اختيار المشتل للزراعة يكون بناءاً على تأديته وانتظام في الشتلات وفي مواعيد تسلم الشتلات فضلاً عن المنظر العام الداخلي والخارجي للنبات الذي يحصل عليه المزارع سواء الساق أو الجذر حيث ان تجهيز الشتلة ثلث نجاح زراعة الأرض وخدمة المزارع للأرض ثلث آخر , بالإضافة إلى ثقة سمعة المشتل واختيار البذرة والشركات التي يتعامل معها للحصول على اصناف النباتات لأن صاحب المشتل هو الوسيط بين المزارع وشركة البذور .


مشاكل مزارعين الخضر

وقال الحاج مختار الصيفي أحد مزارعين الخضر بمحافظة المنوفية, لبرنامج الأرض المذاع على قناة مصر الزراعية , ان أبرز مشاكل مزارعين الخضر هي ارتفاع تكاليف زراعة الفدان لتتخطى 70 و 80 ألف جنيه للفدان ويخرج المزارع من موسم شتوي أو صيفي ولم يحصل على التكاليف المصروفة , بالإضافة إلى استئجار المزارع للأرض من الوكالة وتأخيرها لسداد التكاليف للمزارع بجانب ارتفاع مصاريف الزراعة والتي تحتاج إلى 60 ألف جنيه للبلاستيك مع ارتفاع سعر الشتلة والأرض مع الكهرباء وتصل تكلفة زراعة الفدان إلى 100 ألف جنيه رغم ان المزارع لم يتوفر معه إلا نصف التكاليف فقط , مما يجعل المزارعين في حاجة لتمويل المزارعين والمحاصيل الزراعية .

وأضاف الحاج مختار الصيفي , أن اللجوء إلى البنك الزراعي كجانب بتمويل يحتاج إلى ضرورة بيع المحصول وفي حالة عدم قدرة بيع المزارع للإنتاج يقع في كارثة عدم القدرة على تسديد قرض البنك الزراعي , كما ان المزارع يزرع عروتين خلال العام مما يجعله يحتاج إلى سداد قروض المحاصيل على دفعتين نصفها بالعروة الأولى والنصف الثاني بالعروة الثانية لتحقيق تنمية الريف والزراعة , وتوفير الخضر بسعر مناسب للمستهلكين .

موضوعات متعلقة