الأرض
الجمعة 19 يوليو 2024 مـ 01:43 صـ 12 محرّم 1446 هـ
موقع الأرض
رئيس مجلس الإدارةخالد سيفرئيس التحريرمحمود البرغوثيالمدير العاممحمد صبحي

رئيس جامعة المنوفية الاسبق يضع حلولا لتخفيف الأحمال دون قطع التيار الكهربي

وجه الدكتور معوض محمد الخولي الاستاذ بكلية العلوم جامعة المنوفية ورئيس الجامعة الأسبق ، نداءً إلى الحكومة المصرية جراء تحديات قطع الكهرباء لتخفيف الأحمال .

قدم رئيس جامعة المنوفية الأسق، بعض المقترحات التي من شأنها تحسين هذه الوضعية وتخفيف الصعوبات على المواطنين والي جاءت كمايلي:-

1. تنظيم ساعات العمل والإغلاق الليلي:

- تنظيم إغلاق المحلات التجارية مبكرًا، مثل ما يحدث في كثير من الدول العالمية، لتقليل استخدام أنظمة التبريد والإضاءة، مع استثناء المحلات التي تبيع الأطعمة والمستلزمات الطبية والصيدليات والأماكن الحيوية التي ينص عليها القانون.

2. تقليل ساعات العمل اليومية:

- تنظيم بدء وانتهاء ساعات العمل مبكرًا بمقدار ساعتين، حيث يبدأ العمل الساعة 7:00 صباحًا وينتهي الساعة 1:00 ظهرًا، لتخفيف الضغط على الشبكة الكهربائية خلال ساعات الذروة.

3. تشجيع استخدام التبريد المستدام:

- وضع خطة لتعزيز استخدام أنظمة التبريد الفعالة من حيث استهلاك الطاقة، مثل نظام التبريد بالماء وأنظمة التبريد الشمسي في المباني العامة.

4. التحكم في درجات الحرارة الداخلية:

- الالتزام بتعديل درجات الحرارة الداخلية بشكل معقول من قبل الأفراد والمؤسسات، لتقليل الضغط على أنظمة التبريد في المؤسسات العامة.

5. التوعية بأهمية الاستدامة والاقتصاد في الطاقة:

- إطلاق حملات توعوية للمواطنين حول أهمية تقليل استهلاك الطاقة، وتعزيز الممارسات الفعّالة لإدارة الطاقة في المنازل والمؤسسات، مع تقديم حوافز للمنازل التي تتمتع بمستويات استهلاك أقل من المعدل المعتاد.

6. الحفاظ على استدامة الخدمات الأساسية:

- تحديد الأولويات في قطع التيار الكهربائي مع الحرص على استمرار توفير الخدمات الأساسية مثل التبريد في المستشفيات والمرافق الحيوية.

7. التحفيز المالي للاستدامة:

- تقديم حوافز مالية للمنازل والشركات التي تستثمر في تحسين كفاءة الطاقة واعتماد التكنولوجيا البيئية، مثل تركيب أنظمة التبريد الفعّالة واستخدام الطاقة المتجددة.

8. تحسين التخطيط والتنسيق:

- زيادة الشفافية في تخطيط وتنفيذ عمليات تخفيف الأحمال، مع توفير إشعارات مسبقة وواضحة للمواطنين بالمواعيد والمدة المتوقعة لقطع الكهرباء، وتطبيق هذه السياسات على جميع الأفراد والمؤسسات دون استثناء، مع مراعاة التوقيتات الخاصة مثل الأعياد وفترات الامتحانات.

9. تعزيز استخدام التكنولوجيا الذكية:

- وضع خطة مدروسة لاستخدام التكنولوجيا الذكية لتحسين إدارة الطلب على الطاقة، مما يساهم في تقليل الحاجة إلى قطع التيار الكهربائي وتحسين توزيع الأحمال.

10. التفاعل والاستماع للمواطنين:

- تعزيز الحوار مع المواطنين لفهم تأثيرات قطع الكهرباء على حياتهم اليومية، وتكريس الجهود لمعالجة مشاكلهم ومخاوفهم.

ناشد الخولي، الحكومة بأن تنظر بجدية إلى هذه المقترحات وتدرس إمكانية تطبيقها لتحسين تجربة المواطنين، ولتجنب الحاجة المستمرة إلى قطع الكهرباء، ما يساهم في توفير بيئة مستدامة ومواتية للجميع، ويعكس الالتزام الحقيقي للحكومة بحاجات المجتمع