الإثنين 20 مايو 2024 مـ 02:00 صـ 11 ذو القعدة 1445 هـ
موقع الأرض
رئيس مجلس الإدارةخالد سيفرئيس التحريرمحمود البرغوثيالمدير العاممحمد صبحي

إجراءات جديدة لتنقية البطاقات التموينية من غير المستحقين

ارشيفية
ارشيفية

  بدأ رئيس شريف إسماعيل، اجتماع مجلس المحافظين، بالتاكيد على أهمية التحرك الميداني بشكل مستمر، والتواصل الدائم مع المواطنين لحل المشاكل، والتأكد من توافر الخدمات والسلع ومراقبة الاسواق، إلى جانب تكثيف عقد اللقاءات مع أعضاء مجلس النواب والاستماع إلى مقترحاتهم في جميع القضايا والموضوعات التي تهم دوائرهم والعمل على حلها طبقًا للإمكانيات المتاحة مع توضيح الأمور بشكل واقعي.

وخلال الاجتماع، الذي ينعقد للمرة الأولى بعد حركة تغير المحافظين الأخيرة، ناقش مجلس المحافظين التقرير المقدم من وزير التموين والتجارة الداخلية، والذي أكد خلاله على أنه لا مساس بجميع المنظومات التي تم تدشينها من قبل، إلا أنه بالتوازي مع ذلك سيتم اتخاذ إجراءات تنقية البطاقات التموينية من غير المستحقين لضمان وصول الدعم لمستحقيه، مشيرًا إلى أنه يتم متابعة دقيقة لصرف كافة المقررات التموينية فى مواعيدها، مؤكدًا على وضع مخطط واضح المعالم لاستكمال تطوير المجمعات الاستهلاكية.

في سياق آخر، طالب «إسماعيل»، خلال الاجتماع، بضرورة الإعداد الجيد لانتخابات المحليات، موضحًا أن القانون الجديد للإدارة المحلية من المقرر أن يمنح المحليات قدرًا أكبر من اللامركزية، وهو ما نسعى إليه باعتباره هدفًا استراتيجيًا للدولة بما يسهم في سرعة إتخاذ القرارات التي تصب في صالح المواطنين.

وشدد رئيس الوزراء على أهمية التنسيق مع وزارة الداخلية لمراجعة موقف الكمائن وبخاصة على الطرق السريعة، ووجه أيضًا باعطاء تركيب العدادات الكودية أهمية خاصة لضمان تحصيل مستحقات الدولة وترشيد استهلاك الكهرباء.

وأكد «إسماعيل» أن زيادة عدد المدارس يعد واحدًا من الأهداف الاستراتيجية في المرحلة الراهنة، مطالبًا المحافظين بضرورة توفير الأراضي اللازمة لبناء المدارس، خاصة وأن الدولة تولي أهمية  قصوى للتوسع في إقامة المدارس للمساهمة في خفض كثافة الفصول، وفي هذا الصدد وجه المحافظين بضرورة إعداد حصر شامل لأراضي الأوقاف داخل الأحوزة العمرانية أو أية أراضي أخرى غير مستغلة واستبدالها بأراضي في المجتمعات العمرانية الجديدة لصالح وزارة الأوقاف وذلك لإتاحتها لإنشاء مدارس.

وأشار إلى ضرورة توفير 3600 قطعة أرض موزعة على جميع المحافظات، وتكليف المحافظين بإتخاذ الإجراءات اللازمة لاستصدار التراخيص الخاصة ببناء المدارس، كما وجه بإجراء مسابقة لتعيين مدرسين جدد بالمحافظات الحدودية بالتنسيق مع الجهاز المركزي للتنظيم والإدارة.

وعرض وزير التربية والتعليم تقريرًا مفصلاً عن مدى جاهزية المدارس لاستقبال الطلاب، وفيما يخص أعمال الصيانة الخاصة بها، تمت الإشارة إلى أنه تم الانتهاء من تنفيذ الصيانات البسيطة، وجاري استكمال الصيانات الجسيمة مع توفير أماكن بديلة للطلاب لحين الانتهاء منها نظرًا لأنها تحتاج بعض الوقت.

وفيما يتعلق بتوافر الكتب الدارسية، فقد تمت الإشارة إلى أنه تم الانتهاء من طباعة 86% من كتب التعليم العام، و93% من كتب التعليم الفني، هذا بالإضافة إلى توفير 80% من الكتب الدراسية على موقع الوزارة لتكون متاحة إلكترونيًا.   

وحول المشروعات المتوقفة على مستوى المحافظات، طالب رئيس الوزراء بالمتابعة المستمرة لاستكمال تلك المشروعات حتى تدخل الخدمة في أقرب وقت ممكن للاستفادة منها فى تحسين الخدمات المقدمة للمواطنين، ووجه المحافظين بضرورة تقديم شرح تفصيلي للجهود المبذولة في مختلف المشروعات بجميع المحافظات بما يعطى الأمل للمواطنين، ومتابعة موقف خطط مشروعات مواجهة السيول والأمطار قبل شهر أكتوبر في محافظات الإسكندرية والبحيرة على سبيل المثال، وبخاصة موقف المصارف، مؤكدًا ضرورة الإسراع في ذلك.