الأربعاء 24 أبريل 2024 مـ 01:06 صـ 14 شوال 1445 هـ
موقع الأرض
رئيس مجلس الإدارةخالد سيفرئيس التحريرمحمود البرغوثيالمدير العاممحمد صبحي

الري: «بلا ورق» تستعد للانتقال للعاصمة الإدارية الجديدة

قالت الدكتورة إيمان سيد رئيس قطاع التخطيط بوزارة الموارد المائية والري أن الوزارة انتهت من أرشفة كافة المستندات والبيانات الخاصة بها إلكترونيا، وذلك استعدادا للانتقال للعاصمة الإدارية الجديدة منتصف العام والحالي لتصبح بيانات الوزارة إلكترونية تماما حيث سيتم نقل العاملين وبلا اوراق.

أضافت في تصريحات خاصة أنه تم الانتهاء من إنشاء تطبيقات تخدم محاور عمل الوزارة وتعمل على سهولة الوصول للمعلومات من قبل متخذي القرار.
تابعت أنه تم الانتهاء من منظومة لإدارة المخازن التابعة لجهات الوزراة المختلفة وتم حتى الان تسجيل ما يزيد عن 200 الف بيان لمختلف مخازن الوزارة تشمل بيانات المعدات وقطع الغيار وغير ذلك من البيانات المخزنية، وتطبيق لمتابعة عقود مشروعات الخطة الاستثمارية واستخراج التقارير التي توضح المنصرف ونسب التنفيذ لبنود الخطة الاستثمارية، وانشاء مجموعة من التطبيقات الخاصة بمتابعة السيارات والمعدات والمحطات وغير ذلك مما يتيح لمتخذي القرار الوصول للمعلومات بصورة سريعة ودقيقة.

أكدت أنه تم الاعتماد على الطاقة النظيفة من خلال تنفيذ مشروعات تشغيل الإبار بالطاقة الشمسية و كذلك تشغيل بعض المباني الإدارية بالطاقة الشمسية بما يساهم في الحفاظ على مخزون المياه الجوفية والبيئة وكذلك توفير الوقود وخصوصا الوادي الجديد.

وقال الدكتور أيمن السيد رئيس قطاع التليمتري في وزارة الري أنه تم التوسع في استخدام التكنولوجيا الحديثة ونظم الاتصالات المعروفة بالتليمتري والذي يهدف إلى التحكم في مياه النيل والمراقبة المستمرة من خلال إنشاء محطات رصد أوتوماتيكية على القناطر الرئيسية والترع لرصد مناسيب المياه ومميزاتها ونوعيتها فضلا عن تطوير نظام لقياس رطوبة الأراضي الزراعية لتعظيم كفاءة نظام الري.
وانتهت وزارة الري من تدريب 4000 عامل بمنظومة الري للحد من التعديات على المجاري المائية في إطار منظومة التدريب ورفع وبناء قدرات العاملين والفنيين بالوزارة، كما تم تنظيم 40 برنامج تدريبي متخصص استهدف نحو 700 متدرب عربي وأفريقيا وآسيوية على مجالات إدارة الندرة المائية وهيدروليكا احواض الأنهار وهيدروليكا المناطق الجافة وشبه الجافة والمهارات الإدارية والتدريب على القيادة والجدارات السلوكية والحاسب الالي.