السبت 20 أبريل 2024 مـ 01:22 مـ 11 شوال 1445 هـ
موقع الأرض
رئيس مجلس الإدارةخالد سيفرئيس التحريرمحمود البرغوثيالمدير العاممحمد صبحي

”الزراعة” لمربي البتلو: رعاية بيطرية وحلول المشاكل في المهد مجانا

كلف المهندس مصطفى الصياد نائب وزير الزراعة للثروة الحيوانية والداجنة والسمكية، الأجهزة الفنية والإدارية المعنية بمشروع البتلو، بتكثيف الزيارات الميدانية على المستفيدين من المشروع، لتقديم الرعاية البيطرية، وحلول أي مشكلات في مهدها.

وخصت تكليفات الصياد قطاع تنمية الثروة الحيوانية والداجنة، والهيئة العامة للخدمات البيطرية، وذلك للتنسيق مع مديريات الزراعة والطب البيطري على مستوى محافظات مصر، وذلك لحلول مشاكل تربية البتلو، سواء المحلي أو المستورد، بهدف تنمية الثروة الحيوانية، ورفع القيمة المضافة من قروضهم.

وكانت وزارة الزراعة قد أحيت مشروع تربية البتلو في مصر، بدلا من ذبحها رضيعة نتيجة حاجة المربين إلى السيولة المالية الدورية السريعة، ما ساهم في تحويل كل رأي بتلو من 60 كجم لحوم حمراء، إلى رأي تامة النضج توفر نحو 250 جم صافية.

وتعاني مصر من فجوة غذائية قوامها نحو 160 مليار جنيه سنويا، تمثل اللحوم الحمراء منها نحو 450 ألف طن، بقيمة تبلغ نحو 20 مليار جنيه.

ووفقا للمهندس مصطفى الصياد، يوفر المشروع القومي للبتلو، اللحوم الحمراء في السوق المصرية بسعر يضمن الربح للمربي، والعدالة للمستهلك، كما يضمن توازن أسعار الرؤوس الحية المحلية، واللحوم الحمراء في منافذ توزيعها للمستهلك.

وأكد الصياد في تصريحات صحفية، اليوم الخميس، 18 مارس 2021، أن استقرار أسعار اللحوم ورؤوس المواشي الحية، دفع الكثير من المربين الصغار للتقدم بطالبات الاستفادة من قروض مشروع البتلو، الذي وفر معامل الأمان لكثير من راغبي العمل والإنتاج، في ظل الظروف الراهنة.