الجمعة 24 مايو 2024 مـ 03:42 صـ 16 ذو القعدة 1445 هـ
موقع الأرض
رئيس مجلس الإدارةخالد سيفرئيس التحريرمحمود البرغوثيالمدير العاممحمد صبحي

فلس للمربي ومقاطعة المستهلك تنذر بالاستيراد ..أسباب دمار صناعة الدواجن

تفاقمت أعباء مربو الدواجن على مدار 3 سنوات سابقة نتيجة الارتفاعات المتتالية لأسعار الأعلاف , والتي أدت إلى تقلص دورات التربية بعنابر الدواجن وظهر ذلك واضحاً بانخفاض الكميات المعروضة من الفراخ بالأسواق حالياً , والتي أدت لزيادة أسعار الدواجن إلى الضعف بالإضافة إلى زيادة سعر البيض الذي يعتمد عليه جميع المواطنين كبروتين أساسي يومي , مما يشير إلى أزمة تواجه صناعة الدواجن علناً لعدم تمكن المربي من مواصلة خسائره .


تكاليف خسائر مربي الدواجن

وذكر مربو الدواجن , ان تكلفة كيلو دواجن التسمين تتخطى 61 جنيهاً ويستهلك كيلو لحم الدواجن 1.8 كجم من العلف ويسجل سعر كيلو العلف 23 جنيهاً , وبدأ المربون تربية كتاكيت التسمين بالدورات الحية بالعنابر الآن بسعر 3 جنيهات بالإضافة إلى تكلفة 7 جنيهات للقاحات وأدوية بيطرية للكتكوت الواحد , وتقدر تكلفة رعاية الإضاءة وتطهير الفرشة بـ 10 جنيه لكل دجاجة حيث يتكلف الكيلو 4 جنيهات لا غير , فضلاً ان نسبة النافق في عنابر الدواجن تتراوح بين 5 إلى 12% تبعاً لحالة العنبر ونوعه سواء كان مغلق أو مفتوح .


تأثير مقاطعة المستهلك على صناعة الدواجن

وأكد مربون أن مقاطعة المستهلك للدواجن تنذر بتفاقم الأزمة بسبب ارتفاع أسعارها في ظل زيادة الطلب عليها الأسبوع الماضي لانخفاض المعروض من الفراخ , نتيجة تصفية قطعان أمهات كتكوت التسمين وإعدام كتاكيت التسمين لارتفاع أسعار الأعلاف الفترة السابقة إلى 24 ألف جنيه للطن أثناء نقص خامات العلف لحبسها في الموانئ وعدم تدبير الدولار للإفراج عنها , فإن مقاطعة صناعة الدواجن تحقق هدف من اراد تدمير صناعة الدواجن للحاجة إلى الاستيراد لصالح حفنة من المستوردين , وتدمير صناعة الدواجن يبطل 3.5 مليون عامل بشكل أساسي .