الأرض
الثلاثاء 25 يونيو 2024 مـ 03:26 مـ 19 ذو الحجة 1445 هـ
موقع الأرض
رئيس مجلس الإدارةخالد سيفرئيس التحريرمحمود البرغوثيالمدير العاممحمد صبحي

«الشرق للأعلاف» تكشف أسباب ارتفاع أسعار الخامات مع بدء إدراج الشركات بـ«بورصة السلع»

خامات الأعلاف
خامات الأعلاف

أكد حمادة إبراهيم، رئيس شركة الشرق للأعلاف والإنتاج الداجني، أن رئيس البورصة السلعية إبراهيم عشماوي يبحث آلية توفير الخامات، حيث أعلمه المنتجين وأصحاب الشركات أن أكثر قطاع يستهلك ذرة صفراء هو إنتاج البيض، لأنهم يعملون بذرة مباشرة بدون الشراء من المصانع، ورغم ذلك خرج بيان بمناشدة أصحاب مصانع الأعلاف بإدراج أسمائهم في البورصة السلعية لعمل اشتراكات ودفع تأمين مسبق 50 ألف جنيه لحصولهم على الذرة منها، مما يشير إلى بيع الذرة للسوق السوداء وكبار الشركات وتجار الأعلاف، وبالتالي التحكم في الخامات دون النظر لصغار المنتجين الذي يحتاجون إلى تربية 25000 طائر على الأكثر.

بحث المنتجين عن مراكب الذرة الصفراء

وأوضح «إبراهيم»، في تصريحات خاصة لـ«الأرض»، أن مركبتان محملتان بالذرة الصفراء دخلت الموانئ 16 فبراير الماضي، ولم تتوفر بالأسواق حتى الآن، وحينها كان سعر الذرة الصفراء 13000 جنيه، واليوم يسجل المستورد بالسوق السوداء 20000 جنيه، وهو نفس سعر توزيع الشركة الوطنية بشرق العوينات، علماً بأن سعر الذرة الصفراء المستورد بـ300 دولار وسعر صرف اليوم للدور 35 جنيهاً، إذن سعر الطن يبلغ 11000 جنيه على الرغم من ذلك تبيع الشركة التابعة للدولة بسعر السوق السوداء مما يشير إلى ارتفاع الفترة المقبلة في أسعار الدواجن والبيض .

وأضاف صاحب شركة الشرق للأعلاف، أن الشركة الوطنية للأعلاف تمارس على المنتجين أبشع صور الاحتكار , بجانب ان هيئة السلع التموينية حصلت علي الذرة من 14 فبراير، وتعتبر من السلع التي تخص المواطن بشكل أساسي أهمها الزيت اللحوم البيضاء والحمراء والبيض والجبن والألبان , لذلك يجب توفير الخامات التي تخص سلع المستهلك لأن دخول الذرة في تلك الفترة كان بسعر 13000 جنيه، والآن أصبح اليوم بالشركة الوطنية نفس سعر الذرة في السوق السوداء الذي يبلغ 20000 جنيه، مما يعتقد البعض أنها أزمة مفتعلة، خاصةً بعد توفير الخامات وعدم ظهورها أدت إلى ارتفاع قياسي غير مبرر للخامات من الصويا والذرة.

موضوعات متعلقة