الأربعاء 24 أبريل 2024 مـ 09:15 مـ 15 شوال 1445 هـ
موقع الأرض
رئيس مجلس الإدارةخالد سيفرئيس التحريرمحمود البرغوثيالمدير العاممحمد صبحي
أول رد حكومي على تجارب زراعة البن فى مصر «ضد الغلاء» تدعم مقاطعة الأسماك.. وتدعو إلى إنهائها في هذا التوقيت انطلاق فاعليات المؤتمر الدولى الثانى لدعم صناعة الدواجن في الغردقة تعرف على تفاصيل وثيقة السياسة الضريبية لمصر حتى 2030 الغرفة التجارية بالجيزة: تراجع أسعار 15 سلعة لتوازن الدولار فى الأسواق غرفة بورسعيد تؤكد تراجع أسعار الأسماك من 50 إلى 70% بعد المقاطعة منحة سويدية لحماية التجمعات البدوية من مخاطر السيول في جنوب سيناء تركيبة مذهلة لمكافحة الثاقبات الماصة حصريا من باير مصر جمعية رجال الأعمال المصريين تتعاون مع معرض الصين الدولي للاستيراد في الترويج للدورة السابعة غرفة القاهرة تشارك في المؤتمر الترويجي للمعرض الصيني الدولى وتستعرض العلاقات الإقتصادية بين البلدين الترويج للإستثمار في الطاقة المتجددة والربط الكهربائي لتحويل مصر لمركز إقليمي للطاقة محافظ الجيزة يناقش طلبات المواطنين لتأجير البارتشينات الحضارية والمحال التجارية

2.6 مليون طن إنتاج مصر والاستهلاك 3.2 مليون طن .. وقصب وبنجر 2024 بخير

بشرى سارة للمصريين: أزمة السكر تنتهي أول أبريل.. وضربة قاصمة للمحتكرين

حصاد البنجر أول أبريل يخفض أسعار السكر
حصاد البنجر أول أبريل يخفض أسعار السكر

- الخوف من الندرة وراء ارتفاع الطلب على الشراء وبالتالي زيادة الأسعار
- "التكاملية" شركة حكومية وتملك 8 مصانع وأنتاجها يُطرَح بالسعر العادل


كشف الدكتور أيمن عش، مدير معهد المحاصيل السكرية بمركز البحوث الزراعية، عن الموعد النهائي لحل أزمة السكر - أحد أهم السلع الاستراتيجية في مصر، مؤكدا أن أول أبريل المقبل هو الحد الفاصل بين السعر العادل وأسعار المحتكرين المبالغ فيها.

المساحة المنزرعة من البنجر لموسم 2022. 2023

وقال الدكتور أيمن عش في تصريح خاص لموقع "الأرض"، إن العروة الأولى لبنجر السكر في مصر يحين إنتاجها النهائي أول أبريل المقبل، ثم تتوالى العروات إلى أن ينتهي حصاد مساحة تقترب من إجمالي زراعات موسم 2022/ 2023، أي نحو 600 ألف فدان، مقابل نحو 250 ألف فدان قصب اقترب محصولها من النهاية حاليا.

إنتاج سكر البنجر في موسم 2023/ 2024

وأوضح عش في تصريحه لموقع "الأرض"، أن الإنتاج المتوقع من السكر هذا الموسم من زراعات البنجر فقط، يقترب من نحو 1.8 مليون طن، مقابل نحو 0.8 مليون طن سكر من القصب، "وهي كميات لا تقل عن إنتاجية الموسم السابق".

فجوة السكر في السوق المصرية سبب ارتفاع الأسعار

وأضاف الدكتور أيمن عش أن الفجوة بين ما تنتجه الزراعة المصرية وما يستهلكه المصريون من السكر، تترواح بين 400 و600 ألف طن، لافتا إلى أن التنافسية بين محصولي القمح والبنجر على المساحات المتاحة شتاء، تسببت في وقوف مساحة البنجر عند حدودها السابقة (أو لم تزد على أقل تقدير)، ما يدفع الدولة المصرية لتعويض العجز بالاستيراد لصالح القطاع الخاص، "حيث تبدأ سياسة التسعير وفقا لظروف كل مستورد على حدا".

التأخر في تسعير البنجر وراء الأزمة

في الوقت ذاته، تسبب تأخير تسعير البنجر قبل زراعته، في عزوف المزارعين عن التعاقد بشأن زراعته، "حيث فضلوا زراعة القمح، للحصول على الطحين والتبن توفيرا لأعلاف الماشية.


وبلغ سعر طن البنجر هذا الموسم 1800 جنيه للطن، إضافة إلى علاوة السكر والتبكير في الإنتاج، مقابل 3 درجات لتسعير القصب.

أسعار توريد قصب السكر

وأشار الدكتور إيمن عش في تصريحه لموقع "الأرض"، إلى أنأسعار قصب السكر هذا الموسم تبدأ من 1800 جنيه للطن في حالة توريد أقل من 30 طن للفدان، و1900 جنيه لمن تجاوز 30 طنا حتى 40 طنا فىللفدان، و2000 جنيه لتوريد أكثر من 40 طنا للفدان.

8 مصانع حكومية لإنتاج السكر تضرب المحتكرين

وبخصوص المبالغة في أسعار السكر، وظهور أكثر من 4 أسعار للكيلو - حسب المنطقة السكنية، قال الدكتور أيمن عش مدير معهد المحاصيل السكرية بمركز البحوث الزراعية، إن شركة السكر والصناعات التكاملية تمتلك 8 مصانع حكومية، ستبدأ ضخ إنتاجها تباعا في المجمعات الحكومية التابعة لوزارة التموين بالسعر العادل، وبالتالي تضرب المحتكرين في مقتل.

تكالب المستهلكين على الشراء للخزين وراء ارتفاع أسعار السكر

وأفاد الدكتور أيمن في تصريحه لموقع "الأرض" أن التكالب من المستهلكين على تخزين السكر لشهر رمضان، خوفا من الندرة، تسبب في زيادة الطلب عليه، وبالتالي ارتفاع أسعاره متأثرا بقانون العرض والطلب.