الأرض
السبت 15 يونيو 2024 مـ 06:56 صـ 9 ذو الحجة 1445 هـ
موقع الأرض
رئيس مجلس الإدارةخالد سيفرئيس التحريرمحمود البرغوثيالمدير العاممحمد صبحي

في يومه العالمي.. نحل العسل بين التحديات والطموحات

حددت الجمعية العامة للأمم المتحدة يوم 20 مايو يوما عالميا للنحل، للتأكيد على الوعي بأهمية حشرات النحل ولإبراز مساهمتها في التنمية المستدامة والتهديدات التي تواجهها.

وقالت الجمعية في بيانها، أن الهدف من ذلك هو تعزيز تدابير حماية النحل والملقحات الأخرى، ما سيسهم بشكل كبير في حل المشاكل المتعلقة بإمدادات الغذاء العالمية والقضاء على الجوع في البلدان النامية، لإننا جميعًا نعتمد على النحل باعتباره أهم الملقحات، فمن الأهمية بمكان مراقبة تراجعه والعمل على وقف فقدان التنوع البيولوجي.

أكدت الجمعية، أن اليوم العالمي للنحل هذا العام يأتي للتركيز على إدراك الدور المحوري الذي بإمكان الشباب استخدامه لمعالجة التحديات التي يواجهها النحل وسائر الملقّحات، ويسلّط هذا الموضوع الضوء على أهمية إشراك الشباب في تربية النحل والتاكيد على الجهود الرامية إلى صون الملقّحات، مع الإقرار بدورهم كقيّمين في المستقبل على بيئتنا.

استهدفت الحملة، إشراك الشباب في أنشطة تربية النحل، والمبادرات التعليمية، وجهود الدعوة، بحيث يمكنهم إلهام جيل جديد من القادة البيئيين وتمكينهم لكي يُحدثوا تأثيرًا إيجابيًا في العالم.

دعت الحملة، إلى تشجيع قيام نظم زراعية أكثر تنوّعًا والحد من الاعتماد على المواد الكيميائية السامة أن يسهّل زيادة التلقيح ، معولة على هذا النهج أن يحسّن جودة الأغذية وكميّتها وأن يعود بالنفع على الإنسان والنظام البيئي على السواء.