الأرض
السبت 15 يونيو 2024 مـ 08:26 صـ 9 ذو الحجة 1445 هـ
موقع الأرض
رئيس مجلس الإدارةخالد سيفرئيس التحريرمحمود البرغوثيالمدير العاممحمد صبحي

تأخر حصاد الكرز في أوزبكستان

الكرز الباكستانى
الكرز الباكستانى

من المؤسف أن الكوارث المناخية أصبحت هي القاعدة في السنوات الأخيرة، وقطاع الفاكهة والخضروات باعتباره الأكثر حساسية لتغير المناخ هو الذي يعاني أكثر من قطاعات الزراعة الأخرى.


وكان ربيع عام 2024 باردا وممطرا على غير العادة في أوزبكستان ودول آسيا الوسطى الأخرى، مما أدى إلى تأخير نضج العديد من الفواكه بما في ذلك الكرز، كما كان لذلك أيضًا تأثير سلبي على معايير جودة هذه الثمار.


وإذا كانت الدفعات الأولى من الكرز بالجملة في أوزبكستان تظهر عادة في السوق في نهاية أبريل، ففي عام 2024 تم بيع الكميات التجارية الأولى في السوق فقط في منتصف مايو.
وفي الوقت الحالي، لا توجد كميات كبيرة تزيد عن 28 حبة كرز متاحة في السوق، لذلك من الصعب تحديد متوسط السعر لهذه الفئة.


وفي هذه الأثناء، يعد الكرز الأكبر حجمًا هو الأكثر طلبًا في السوق الدولية وخاصة في الصادرات إلى الصين.


وفي سوق الجملة في أوزبكستان، تكون أسعار الكرز الحلو التي تقل عن 26 ملم قريبة من الحد الأقصى لهذه الفترة من العام، حتى بالدولار الأمريكي.


وتقليديا، ينتهي موسم الكرز في أوزبكستان بحلول منتصف يونيو، ولكن في عام 2024 يبدأ فعليًا بحلول الأسبوع الأخير من شهر مايو.


وعليه، ستتأثر صادرات أوزبكستان لهذه الفاكهة، ومن المحتمل أن تنخفض الأسعار محليا بشكل أكبر من المعتاد.