الأرض
الجمعة 19 يوليو 2024 مـ 03:52 صـ 13 محرّم 1446 هـ
موقع الأرض
رئيس مجلس الإدارةخالد سيفرئيس التحريرمحمود البرغوثيالمدير العاممحمد صبحي

دودة الحشد الخريفية.. أخطر الآفات الحشرية على الذرة ملف كامل

آفة عابرة للحدود والقارات، ظهرت في بعض البلدان في أفريقيا حتى وصلت مصر في عام 2019 ، كما تعتبر من آفات المناطق الإستوائية وتحت الإستوائية

تهاجر دودة الحشد الخريفية بانتظام إلى المناطق المعتدلة صيفاً وتفضل المناخ الحار والرطب ارتفاع الرطوبة، حيث يعتبر ساحل البحر الأبيض المتوسط (مصر) - المغرب الجزائر - تونس - ليبيا ، من البيئات الملاءمة لتطورها ما يزيد من احتمال انتشار هذه الحشرة في جنوب أوروبا وأيضا المناطق المناخية القريبة في دول شرق أفريقيا ومنطقة الشرق الأوسط وآسيا وهم أكثر الدول عرضة لانتشار دودة الحشد الخريفية.

وفقا للتصنيف والتقسيم العلمي فإن دودوة الحشد الخريفية تنتمي إلى رتبة حرشفية الأجنحة وعائلة الفراشات الليلية التي تضم مجموعة من الأجناس الهامة ذات المخاطر الكبيرة مثل دودوة ورق القطن وغيرهامن الحشرات الإقتصادية.

قدرة وسرعة انتشار

أكدت مراجع علمية أن الحشرة الكاملة تطير وتهاجر من 100-150 كم في الليلة الواحدة، لأن لها القدرة على الإنتشار والطيران من 1000-1600 كم خلال دورة حياة واحدة.

للفراشات القدرة على الهجرة من المناطق الحارة الي المناطق المعتدلة

وقد وجد أن الظهور المفاجئ لهذه الحشرة عن طريق الفراشات واليرقات حديثة الفقس والاختباء المفاجئ لها يكون عندما يقل الغذاء تتحول اليرقات الى العذارى مباشرة حيث تضع الانثي 2000 بيضة خلال فترة حياة الانثي في شكل عناقيد او لطع صغيرة بمتوسط 100- 200 بيضة لطعة وبمتوسط 400 بيضه على الحشائش ومحاصيل الحبوب رفيعة الاوراق .

اقر الخبراء أن البيض يوضع غالبا في طبقه واحدة أو طبقتين على الاكثر، حيث تقوم الاناث بوضع طبقة من الزغب او الشعر علي البيض لحمايته من الاعداء الحيوية.

قال الدكتور جمال محمد حسن الباحث بمركز البحوث الزراعية، أن العمر اليرقي الاول يفرز خيوط حريرية تساعده على الحركة علي النبات وتنتقل اليرقات حديثه الفقس لمسافات طويله بواسطة الرياح لتتغذي يرقات الفقس الجديث علي السطح السفلي للاوراق تاركة الطبقة الشمعية علي السطح العلوي مما يسبب وجود بقع فضية علي أوراق النبات

تتحرك اليرقات في جماعات ملحوظة يستمر النشاط طوال اليوم على النباتات الظليلة والاشجار.

اضاف حسن، تتغذى اليرقات على المجموع (الخضرى) وكذلك البراعم الثمريه ، الثمار بعد العقد وتختبئ اليرقات في القمه الناميه البرعم وتدمرنمو النباتات لتسبب اليرقات خسارة تصل إلى 30-60 وتصيب اليرقة الكيزان والنورات المؤنثه والمذكره واليرقه شرهة التغذية وخاصة الأعمار الأخيرة مشيرا إلى أن الحشرة اكتسبت صفة المقاومة حيث سجلت 67 حالة من صفة لمقاومة في موطنها الأمريكي وانتقلت الى افريقيا

إضافة لظهور صفة المقاومة لبعض السموم التي تفرزها البكتيريا B في البذور المعدلة وارثيا حيث تقوم يرقات العمر الثاني والثالث اليرقات في عمل ثقوب فى الاوراق وتتجه من حافة الورقة الي داخلها.

من جانبه أوضحت الدكتور ماجدة منصور الباحث بمركز البحوث الزراعية أن دودة الحشد الخريفية تصيب عدد كبير من المحاصيل أبرزها الذرة والقطن وغيرهم وأن أعراض الأصابة لدودة الخريف الجياشة تتميز بأن الإصابة تاخذ الشكل الممزق والمهلهل على النبات مع وجود فتات التغذية التي تشبه نشارة الخشب على اوراق النبات.

كشفت منصور أن اليرقات تتحرك في جماعات ملحوظة ويستمر النشاط طوال اليوم على النباتات الظليلة والاشجار حيث تتغذى اليرقات على المجموع الخضرى وكذلك البراعم الثمرية ثم الثمار بعد العقد.

أستطردت، تختبئ اليرقات في القمه الناميه (البرعم) وتدمرنمو النباتات، وتسبب اليرقات خسارة تصل إلى 30-60 حيث وتصيب اليرقة الكيزان والنورات المؤنثة والمذكرة.

أردفت، يوجد بين اليرقات بها ظاهرة الافتراس الذاتي وبالتالي يقل تعداد اليرقات الي 2-3 يرقة / نبات ذرة، النموذج الفردي haplotype للسلالة الموجودة في دولة توجو والولايات المتحدة الأمريكية ودول الكاريبي.

في سياق متصل قدم الدكتور مجدي عبد الظاهر مسعود أستاذ كيمياء وسمية المبيدات المتفرغ في كلية الزراعة سابا باشا بجامعة الإسكندرية، برنامج مقترح لتوصيات مكافحة دودة الحشد الخريفية و فلسفة إدارتها.

أفاد أستاذ كيمياء وسمية المبيدات المتفرغ في كلية الزراعة سابا باشا ، فلسفة مكافحة دودة الحشد الخريفية تعتمد على عدة إعتبارات:

1. التنبوء والوقاية

2. نقاط قوة ونقاط ضعف الحشرة

3. عمر النبات

4. طور الحشرة والعمر اليرقي السائد لها

5. شدة الإصابة (بداية الإصابة – إصابة متوسطة – إصابة شديدة).

6. طريقة المعاملة والرش

وقد ذكر مسعود نقاط قوة الحشرة:

1) زحف اليرقات بشكل جماعي

2) قدرة الفراشة على الطيران لمسافات طويلة

3) شراهة التغذية

4) تعدد العوائل خاصة محاصيل الحبوب

5) الحشرة تستغل وفرة الحشائش لوضع البيض و للتغذية

6) تعدد الأجيال

7) تميل الى المناطق الدافئة و تنشط فيها

8) اليرقات الكبيرة صعبة المكافحة

9) اليرقات لها 6 أعمار وأقواهم هوالعمر السادس الأخير المتسبب في 77% من الضرر والأكثر إستهلاكا للأوراق النباتية

10) الذكر يمكنه أن يتزاوج مع 5 الى 7 إناث أثناء فترة حياته

11) الأنثى يمكن أن تضع عدد من كتل البيض تكون كل منها به من 50 :300 بيضة بمجموع يصل الى أكثر من 1000 بيضة لكل أنثى

كما ذكر نقاط ضعف الحشرة:

1) كتل البيض والفقس الحديث حساس للتأثر بالمبيدات المختلفة

2) تنجذب ذكور الفراشات الى الفرمونات الجنسية التي تفرزها الأنثى

3) تنجذب الفراشات ليلا الى الضوء

4) تطورها كامل و اليرقات لها 6 أعمار أضعفهم البيض والفقس الحديث

5) اليرقات حساسة للمسببات المرضية

6) تتأثر بشدة بمنظمات النمو الحشرية

7) الإفتراس الذاتي في حالة إختلاف الأعمار أو زيادة وبائية للأعداد

8) هي هدف للأعداء الطبيعية من المفترسات والمتطفلات حيث يتغذى عليها حوالي 130 نوع من المفترسات و المتطفلات سواء على البيض أو اليرقات و أحيانا العذارى

خطة المكافحة:

- إستخدام الفرمونات الجاذبة الجنسية للتنبؤ بالإصابة

- أتاحة إستخدام الفرمونات والمصائد الفرمونية للمكافحة

- التركيز على مكافحة البيض و الفقس الحديث

- إستخدام مبيدات لها تأثير كامن و متأخر

- إخماد وتثبيط النشاط والحركة لتقليل نشاط الحشرة (داي أميد + غالقات قنوات الصوديوم)

- إستخدام مبيدات تؤثر على البيض والفقس الحديث والأعمار الصغيرة

- الإعتماد على مبيدات سامة بالملامسة وبالإبتلاع خاصة مع الأعمار الكبيرة

- التركيز على المفترسات و المتطفلات

- إستخدام المسببات المرضية

أدوات المكافحة:

- إستخدام الطفيليات مثل طفيل ترايكوجراما

- المبيدات الحيوية مثل: بكتيريا باسيلس ثيورينجسيس Bacillus thuringiensis وفطر ميتاريزيام أنيسبولييه Metarhizium anisopliae .

- مبيدات تقلل من نشاط وحركة الحشرة مثل غالقات قنوات الصوديوم

- مبيدات من أصل حيوي مثل إيمامكتين بنزوات وسبينتورام.

- مبيدات بالملامسة ومعدية سريعة التأثير مثل البيرثرويدات والمبيدات الفوسفورية والكربماتية.

- مبيدات تؤثرعلى الفقس الحديث مثل مبيدات مجموعة داي أميد ومنظمات النمو الحشرية وإيمامكتين بنزوات وبكتيريا باسيلس ثيورينجسيس

- مبيدات تؤثر على تطور وإنسلاخ الحشرات كمنظمات النمو الحشرية

- مصائد فرمونية جاذبة جنسيا

- أستخدام رماد حرق مخلفات نباتية خاصة سرس أو قش الأرز للبلعمة

- البلعمة بالرماد ثم رش المبيدات التي تعمل بالملامسة بعدها أو مبيد حيوي ميتاريزيام أنيسوبلييه Metarhizium anisopliae.

إدارة المكافحة:

تعتمد هنا على عمر النبات ونقاط قوة وضعف الحشرة وشدة الإصابة:-

أولا: في بداية الموسم (مهمة وزارة الزراعة):

- التخلص من الحشائش أولا بأول وإعدام كتل البيض واليرقات عليها

- لابد أن يكون هناك تنبؤ بالأصابة من خلال الرصد بإستخدام المصائد الفرمونية الجاذبة.

- التنبؤ بالإصابة بإستخدام طريقة الوحدات الحرارية المتراكمة.

- إطلاق طفيل ترايكوجراما قبل إستخدام المبيدات.

- توفير منتجات الفيروسات الممرضة للحشرات NPV ... والفطريات الممرضة للحشرات ميتاريزيام أنيسوبلييه Metarhizium anisopliae.

ثانيا: المكافحة في حالة الإصابة البسيطة ومتوسطة الشدة (مرحلة البادرات حتى قبل طرد السنابل)

وتستخدم المبيدات رشا (من 2 الى 3 رشات) على القمة النامية أو في بلعوم النبات (بلعمة)

1. إستخدام مبيدات تؤثر على البيض والفقس الحديث مثل:

أ‌. إحدى مبيدات مجموعة داي أميد خاصة فلوبيندايميد Flubendiamide – أوكلورانترانيليبرولChlorantaniliprole.

ب‌. مبيد حيوي باسيلس ثيورينجسيس (دايبل أو أجرين حديث الإنتاج)

ج‌. إحدى مبيدات منظمات النمو الحشرية خاصة دايفلوبنزيورون Diflubenzuron

2. مهم جدا إستخدام مسحوق رماد المخلفات النباتية خاصة رماد حرق سرسة الأرز في بلعمة النباتات (ويفضل قبل رش المبيدات الكيماوية وليس الحيوية وكذلك قبل تكوين الكيزان).

ثالثا: المكافحة في حالة الإصابة البسيطة ومتوسطة الشدة بعدد 2 رشة (بعد طرد السنابل وتكوين الكيزان حتى قبل النضج):

1. الإستمرار في بلعمة النباتات بمسحوق رماد المخلفات النباتية خاصة رماد حرق سرسة الأرز.

2. إحدى مبيدات الملامسة والإبتلاع مثل ميثوميل أو بروفينوفوس أو كلوربيريفوس أو لامداسيهالوثرين (حسب توفرها والتكلفة المتاحة).

3. أحد المبيدات المثبطة لنشاط الحشرة مثل إندوكساكارب Indoxacarb أو ميتافلوميزون Metaflumizone

4. إحدى منظمات النمو الحشرية مثل هكسافلوميورون Hexaflumuron أو - ترايفلوميورون Triflumuron أو - ليوفينيورون Lufenuron

رابعا: المكافحة في حالة الإصابة البسيطة ومتوسطة الشدة (مرحلة النضج):

1. سبينتورام أو إيمامكتين بنزوات

خامسا: في حالة الإصابة الشديدة:

هنا يتم إستخدام تتابع من مبيدات منفردة بالملامسة وبالإبتلاع ثم منظمات نمو حشرية (بينهم من 7 الى 10 أيام) أو أو بخلط المبيدات كما يلي:

1. خلط مبيد فوسفوري (بروفينوفوس أو كلوربيريفوس أو ملاثيون) + لامباداسيهالوثرين

2. خلط مبيد فوسفوري (بروفينوفوس أو كلوربيريفوس أو ملاثيون) + هكسافلوميورون أو ليوفينيورون.

3. سبينتورام + مبيد فوسفوري (أو سبينتورام + لامداسيهالوثرين).

4. فلوبيندايميد + مبيد فوسفوري (أو فلوبيندايميد+ لامداسيهالوثرين)

5. فلوبيندايميد + منظم نموحشري (أو كلورانترانيليبرول + منظم نمو حشري)

نصح مسعود بضرورة اتباع الإجراءات التالية لزيادة فرص نجاح عمليات المكافحة:

• أفضل إستخدام المبيد سبينتورام عن سبينوساد

• أفضل إستخدام المبيد فلوبيندايميد عن كلورانترانيليبرول

• أفضل إستخدام المبيد ميتافلوميزون عن إندوكساكارب لأنه أسرع في التأثير

• البلعمة برماد المخلفات النباتية في منتهى الأهمية في جميع المراحل وحالات الإصابة.

• الرش يكون في بلعوم وقمة النبات ويفضل بالرشاشة الظهرية خاصة في المساحات الصغيرة وعندما تكون النباتات في عمر أقل من ٤٥ يوم وأقصر من طول الشخص.

• خلط المبيدات يكون بإستخدام نصف الجرعة من المبيدين ... أو ثلاثة أرباع الجرعة (من المبيد الفوسفوري أو الكربماتي أو مبيدات دايأميد أو سبينتورام) مع ثلث الجرعة (من المبيد البيرثرويدي أو منظم النمو الحشري.

كانت لجنة المبيدات بوزارة الزراعة واستصلاح الأراضي قد أصدرت نشرة ارشادية تتضمن المركبات المتخصصة الموصى بها لمكافحة دودة الحشد الخريفية والتي تضمنت 13 مركبا تجاريا تم تسجيلهم بالأسواق المصرية.