الخميس 30 مايو 2024 مـ 07:23 صـ 22 ذو القعدة 1445 هـ
موقع الأرض
رئيس مجلس الإدارةخالد سيفرئيس التحريرمحمود البرغوثيالمدير العاممحمد صبحي

”منتجي القصب”: معدل الإصابة بالتفحم ودودة القصب تراجع هذا العام

أكد يوسف عبدالراضي، رئيس الجمعية العامة لمنتجي القصب، تراجع الإصابات بمرض التفحم ودودة القصب في هذا العام مقارنة العام الماضي.

وأضاف رئيس الجمعية العامة لمنتجي القصب، في تصريح خاص لـ"الأرض"، أن دودة القصب والحشرة القشرية أبرز ما يهدد إنتاج محصول القصب، ويتم مواجهتها بالمكافحة.

يذكر أن الحشرة القشرية تعد من أخطر الحشرات الثاقبة الماصة التي تصيب محصول قصب السكر، حيث تسبب خسائر كبيرة في المحصول، وهى تنتقل عن طريق ملابس العمال، ومياه الري والرياح والحشرات التي تتغذى على الندوة العسلية مثل دبور البلح والنمل والحيوانات التي تتواجد بالحقل، وكذلك نقل الأرواق والقلوح من حقل مصاب، ويتم مكافحتها من خلال التمشيط المستمر لزراعات القصب لإكتشاف الإصابة، وعدم توريق القصب توريق جائر، وعدم نقل القلوح الى اماكن اخرى، مكافحة الحشائش النجيلية وخاصة حشائش الحلفا حيث تعتبر من عوائل الحشرة، استخدام تقاوي سليمة مع تخطيط القصب من 7 الى 8 خطوط في القصبتين، والتوازن في التسميد وعدم الاسراف في التسميد الازوتي، مع مراعاة اضافة الأسمده البوتاسية، وتربيط القصب في الوقت المناسب، مع مراعاة عدم تربيط المساحات المصابة.

وفى حالة للمكافحة الكيماوية، يتم استخدام أحد المبيدات التالية:

- ملاتوكس 57% واحد لتر للفدان.

- موسبيلان 20% 30 جرام لكل 100لتر ماء.

وفي حالة وجود ندوة عسلية وفطر العفن الأسود على الاوراق، يتم غسيل الأوراق وذلك بالرش بالصابون السائل ثم الرش بالمبيدات، وينصح بعدم استخدام الصابون السائل، واعطاء رشة بالمخصبات الورقية.

وتوقع أن يتراوح إنتاجية المحصول للموسم الحالى من 8 إلى 8.5 مليون طن.

أما دودة القصب فهى عبارة عن حشرة تهاجم العقل فوق منطقة العقد مباشرة، فينتج عن ذلك كسر العيدان، وتسبب تقليل محصول القصب ومحتوياته السكرية، ويمكن مكافحتها من خلال إطلاق طفيل "الترايكو جراما" خلال الفترة من شهر يونيو وحتى أغسطس من كل عام، وتربية أصناف مقاوم، وخلط مياه الرى بالكيروسين لتقليل نسبة الإصابة.

أما فى حالة مرض التفحم فهو يعد من أخطر الأمراض الفطرية التي تصيب محصول قصب السكر، وتظهر أعراضه على نباتات القصب الصغيرة حيث يلاحظ تقزم النباتات المصابة وتزاحم الأوراق على الساق، كما يحدث انتفاخ واستطالة للقمة النامية للنبات فيما يشبه السوط (الكرباج)، ويكون لونه اسود وهو عبارة عن جراثيم الفطر، ويكون السوط غير متفرع لكنه يلتوي على نفسه فيما يشبه الحلزون.

ويمكن مكافحتها من من خلال اقتلاع الجور المصابة بعد تكيسها وحرقها خارج الحقل، وعدم استخدام تقاوي من حقل ظهرت به الإصابة، ومعاملة التقاوي بالمطهرات الفطرية قبل الزراعة، مع مراعاة زراعة أصناف مقاومة للمرض.