الأرض
الإثنين 17 يونيو 2024 مـ 03:52 مـ 11 ذو الحجة 1445 هـ
موقع الأرض
رئيس مجلس الإدارةخالد سيفرئيس التحريرمحمود البرغوثيالمدير العاممحمد صبحي

تطبيق نتائج أحدث البحوث العلمية في مجال ”رعاية الحيوان”

”معظمة” تفاعلات العناصر الغذائية .. إضافة لصناعة أعلاف الدواجن والماشية

م. سامي عايد رئيس مجلس إدارة "سامي عايد للأعلاف والدواجن"
م. سامي عايد رئيس مجلس إدارة "سامي عايد للأعلاف والدواجن"
مدينة السادات

تشهد مجموعة "سامي عايد للأعلاف والدواجن" نقلة نوعية جديدة، توازي النقلة الكمية بالتوسعة الإضافية المتوقع افتتاحها خلال الربع الثالث من العام الجاري، والبالغة ثلاثة خطوط إنتاج جديدة تضاف إلى مصنعها الكائن في المنطقة الصناعية في مدينة السادت ـ محافظة المنوفية.

وقال المهندس سامي عايد رئيس مجلس إدارة المجموعة، في تصريح خاص لموقع "الأرض"، إن المقصود بالنقلة النوعية هو تمكين الصناعة من نتائج أحدث البحوث العلمية في باب "معظمة" تفاعلات العناصر الغذائية التي تدخل في مكونات العلائق العلفية، وذلك تماشيا مع كافة العلوم المتداخلة والمتشابكة التي تغذي تخصص "رعاية الحيوان".

وأوضح عايد أن النقلة النوعية الجديدة تأتي بفتح مجال التعاون بين الصناعة ومخرجات البحوث العلمية التطبيقية، من خلال تبني بحوث العلماء سواء في مركز البحوث الزراعية، أو كليات الطب البيطري، أو أقسام الإنتاج الحيواني في كليات الزراعة المصرية، أو علماء المركز القومي للبحوث.

وأفاد عايد في تصريحه لموقع "الأرض"، أن المنافسة أصبحت شديدة في مجال صناعة الأعلاف في مصر، "ومع ارتفاع تكلفتها، يصبح لزاما على أهل صناعتها معظمة الاستفادة من عناصرها، إضافة إلى البحث عن إزاحة أي تأثيرات سلبية على تفاعلات هذه العناصر في جسم الحيوان، وهذا هو الجديد".

وأشار عايد إلى أن هذه العمليات جميعها تصب في صالح المربي، من حيث زيادة وزن قطعانه في المدة ذاتها المحددة لعمر الدورة، ، أي تحقيق زيادة نسبة تحويل العلف إلى لحم لدى المربي، مع تثبيت جميع العوامل الأخرى، المتعلقة بتكاليف الطاقة، والعمالة، وفاتورة الأعلاف، والأدوية البيطرية، والأمن الحيوي، والفرشة، وغيرها.

موضوعات متعلقة