الإثنين 22 أبريل 2024 مـ 08:15 مـ 13 شوال 1445 هـ
موقع الأرض
رئيس مجلس الإدارةخالد سيفرئيس التحريرمحمود البرغوثيالمدير العاممحمد صبحي

وزير الري: نقص المياه يدفع الفقراء للتطرف والهجرة غير الشرعية

وزير الري
وزير الري


قال الدكتور محمد عبد العاطي، وزير الموارد المائية والري، إن الدولة المصرية دائمًا في استعداد وانفتاح للمفاوضات لحل أي مشكلة، خاصة مشكلة سد النهضة، لافتًا إلى أن الآلية الرباعية نجحت، وأثبتنا حسن نوايانا لكن الطرف الآخر لم يستجب لها، وهذه الآلية تضمن للجميع حيادية الموقف، وفي نفس الوقت الذي لديه إرادة سياسية لن يخاف من هذه الآلية.

وأضاف الدكتور محمد عبد العاطي، خلال لقائه مع الإعلامي عمرو عبد الحميد ببرنامج "من القاهرة" المذاع على فضائية "سكاى نيوز عربية"، اليوم السبت، أن الاتحاد الإفريقي له دور أساسي في قضية سد النهضة، بجانب الاتحاد الأوروبي والولايات المتحدة والأمم المتحدة، وجميعها جهات مكملة لبعضها، وتمنع الحرج عن أي أن يجامل دولة على حساب دولة، معقبًا: "اللي بيعارض الآلية الرباعية يبقى عنده مشكلة في الاتفاق".

وأوضح أن الدولة المصرية قدمت جميع المرونة الممكنة، وأثبتنا ذلك بالتوقيع بالأحرف الأولى في اتفاقية واشنطن، ولكن الطرف الذي امتنع عن التوقيع يسأل.

وأكد أنه لن يسمح أي مصري حدوث أزمة مياه، لافتًا إلى أن مصر لديها مشروعات كثيرة للتغلب على أزمات المياه الحالية، حيث أننا لدينا كميات مياه تصل ولكن يصل العجز إلى 94%، وبالتالي هناك مشروعات منها تبطين ترع، وإعادة استخدام المياه أكثر من مرة، والري الحديث والذكي، بالإضافة إلى تحلية مياه البحر.

وأشار وزير الموارد المائية والري، إلى أن المليار متر مكعب من المياه يتم بهما زراعة 200 ألف فدان، أي 200 ألف مزارع، والمزارع الواحد لديه أسرة مكونة من 5 أفراد، أي سوف يتم التأثير على مليون مواطن، ونقص المياه سوف يجعلهم أفقر شريحة في المجتمع، مما يدفعه لهجرة غير شرعية ويصبح فريسة سهلة للجماعات المتطرفة.