الجمعة 19 أبريل 2024 مـ 09:57 صـ 10 شوال 1445 هـ
موقع الأرض
رئيس مجلس الإدارةخالد سيفرئيس التحريرمحمود البرغوثيالمدير العاممحمد صبحي

اسماعيل عبد الجليل يكتب.. هل تتعرض الدلتا الجديده للغرق؟

اصابت كثيرون الحيره منذ اعلان الدوله عن مشروع دلتا جديده مساحتها مليون فدانا تقريبا وبأستثمارات تتجاوز 20 مليار جنيها، ومبرر الحيره بالتأكيد عن مصدر مياه الرى ونحن نعانى شحا وابتزازا فى مياه النيل المحدوده وتعثرا فى مفاوضاتها !! امتدت الحيره للموقع الجغرافى للدلتا الجديده القريب من الدلتا القديمه المعرضه لأحتمالات الغرق بمياه البحر المتوسط تحت وطأه التغيرات المناخيه وتصاعد اليقين بها، فكيف نغامر بمشروع عملاق فى غير توقيته وموقعه المناسب ؟!
تساؤلات قد تثير شهيه البعض بالأفتراءات والشائعات والانتقادات بسبب القصور الاعلامى فى تناول الاجابه عليها وهو دافعى فى كتابه تلك السطور من واقع المعلومات التى اجتهدت فى الحصول عليها من مصادرها وتحليلى الفنى المتواضع المبكر لها .
هذه الدلتا تضم مشروعان متجاوران على محور الضبعه احدهما بأسم " مستقبل مصر " على مساحه 500 الف فدان تقريبا ويروى بمياه جوفيه من خزان جوفى بالصحراء الغربيه والآخر المستهدف حاليا على مساحه 360 الف فدان وسوف يروى بمنظومه متكامله من ثلاث مصادر مياه مختلفه الالوان والجوده كفيله بحل ثلاث تحديات بيئيه نعانى سنوات طويله منها وهو مايدفعنى لأطلاق مسمى جديد للمشروع باللغه العصر " مشروع 3 * 3 " !! الثلاث الاولى تعبر عن مصادر مياه الرى وهى مياه الامطار " الخضراء" (فى ارتفاع ملحوظ ) ومياه الصرف الزراعى المعالج " الرماديه " ومياه الصرف الصحى المعالج " السوداء " الوارده من الاسكندريه !!.منظومه كفيله بتحقيق ثلاث منافع متكامله لمياه كانت عبئا ثقيلا للصرف الصحى بالأسكندريه ومسببا لسوء الصرف وتصحر أكثر من مليونى فدان بالنوباريه وماحولها وعائقا للتوسع الزراعى الافقى .. ثلاث منافع بديله لثلاث تحديات سابقه !!.
واخيرا اطمئن المتشائمون من سيناريو التغيرات المناخيه لغرق الدلتا القديمه تحت وطأه ارتفاع منسوب البحر المتوسط والانخفاض التدريجى لها بأن زمام المشروع المستهدف يقع فى منطقه اكثر ارتفاعا ولا يخضع لمنظومه الدلتا القديمه .
واخيرا اننى اؤيد المشروع الجديد شرط حسن ادارته بالتركيب المحصولى المناسب والهيكل التنظيمى المستدام.

د اسماعيل عبد الجليل رئيس مركز بحوث الصحراء الاسبق

موضوعات متعلقة