الأحد 14 أبريل 2024 مـ 12:25 صـ 4 شوال 1445 هـ
موقع الأرض
رئيس مجلس الإدارةخالد سيفرئيس التحريرمحمود البرغوثيالمدير العاممحمد صبحي

طائرات بدون طيار .. أحدث وسائل خدمة الزراعة والحصاد

صورة للطائرات الدقيقة التي يتم تجريبها حاليا لتطويعها لخدمة الزراعة
صورة للطائرات الدقيقة التي يتم تجريبها حاليا لتطويعها لخدمة الزراعة
الجيزة

طوّر علماء أوروبيون - تدعمهم منظمات عالمية، اختراعا لطائرات دقيقة الحجم، بدون طيار، لاستخدامها في رصد حالة الزراعة وتحديد المواعيد الملائمة للحصاد، في ظل التناقص الحاد في الغذاء، بفعل التأثيرات السلبية للتغيرات المناخية.

وتجسد هذه الطائرات آخر الاستكشفات فى المجال الزراعي، وتشبه النحل الذي يساهم في عملية التلقيح، حيث من الممكن نثر حبوب اللقاح بواسطتها، في الوقت الذي تزداد فيه حدة التغيرات المناخية، وتأثيرها على خصوبة حبوب اللقاح بفعل الحرارة المرتفعة، أو البرودة الشديدة.

ويحذر العلماء من تناقص حاد في الغذاء، وبالتالي تضاعف أسعاره عالميا، في ظل التغيرات المناخية، ما يدفع منظمة الصحة العالمية للاهتمام بمحور إتاحة الغذاء وزراعة مدخلاته، والحفاظ على هذه المزروعات بتقنيات حديثة تتسم بسرعة الإنجاز وفاعليته.

وقالت تقارير أوروبية إن الطائرات الصغيرة ذاتية الحركة، لها استخدمات عديدة في مجالات الزراعة، خاصة مكافحة الآفات بالمبيدات، لكن يُخشى معها انقراض النحل، المساعد القوي على إتمام التلقيح في النباتات المزهرة.

وتُستخدم الطائرات حاليا فى المعامل كتجارب، وسيبدأ استخدامها التطبيقي في الزراعة على نطاق واسع في الفترة القصيرة المقبلة، حيث يُستعان بها أيضا في التصوير، لصنع تقارير مصورة.