الأربعاء 21 فبراير 2024 مـ 01:42 مـ 11 شعبان 1445 هـ
موقع الأرض
رئيس مجلس الإدارةخالد سيفرئيس التحريرمحمود البرغوثيالمدير العاممحمد صبحي

أسباب تنفيذ رية المحاياة للقمح بعد ٢٥ يوم من الزراعة

قال الدكتور فيصل يوسف رئيس بحوث بمركز البحوث الزراعية، أن هناك ثلاثة أسباب تجعل من الضروري تنفيذ رية المحاياة بعد ٢٥ يوم من زراعة القمح والتي من الواجب أن يتعرف عليها مزارعي الاقماح وهي كالآتي:-

أولا: القمح يبدأ في التفريع ابتداء من وصوله إلى ٣ ورقات يعني حوالي ٢٥ :٣٠ يوم من الزراعة – فعند وجود ٣ ورقات هنا يبدأ ظهور أول فرع ويستمر التفريع حتى حوالي ٥٠: ٥٥ يوم – وبعدها لن يتفرع القمح - بمعنى أن القمح الذي لم يفرع خلال مدة الـ ٣٠ يوم بداية من ظهور أول فرع عند ٢٥ يوم حتى أقصى تفريع ٥٥ يوم، لن يفرع بعد ذلك.

ثانيا :- التفريع دائما في النجيليات يساوي التسميد الأزوتي – أي لابد من سماد أزوتي مثل سماد اليوريا مثلا لتشجيع وتعظيم التفريع – إذا يجب أن نعطى جرعة تسميد أزوتي، ولكي نعطي جرعة تسميد أزوتي لابد من وجود ماء يذوب فيه السماد – إذا يجب أن نعطي رية – وهي رية المحاياة.

واضاف يوسف، من أجل ذلك يتوجب الحرص أيضا في فترة التفريع على إخلاء الساحة من كل المنافسين للمحصول الرئيسي في غذائه مثل الحشائش المصاحبة لمحصول القمح.

ثالثاً : تعطيش القمح بمعني أن يتم ريه بعد ٤٠ أو ٥٠ يوم من الزراعة في الشتاء في ظل الظروف البيئية والمناخية الموجودةحاليا من الممكن أن يتسبب في طرد القمح مبكراً.

واختتم، المحصول الجيد عبارة عن مجموعة أهداف صغيرة متمثلة في جذر قوي ثم أفرع جيدة ثم تزهير ناجح ثم عقد وإخصاب ثم صب حتى نصل إلى الهدف الرئيسي وهو المحصول الوفير .