الثلاثاء 16 أبريل 2024 مـ 07:05 صـ 7 شوال 1445 هـ
موقع الأرض
رئيس مجلس الإدارةخالد سيفرئيس التحريرمحمود البرغوثيالمدير العاممحمد صبحي

وزير الزراعة: 5.6 مليون بطاقة ذكية في 5701 جمعية .. و1.2 مليون «ميزة»

أنهت وزارة الزراعة واستصلاح الأراضي منظومة "كارت الفلاح"، بنسبة إنجاز بلغت نحو 98٪، تخدم جميع محافظات الجمهورية.

واستعرض الوزير السيد القصير مشروع "كارت الفلاح" أمام الدكتور مصطفى مدبولي، خلال اجتماع لمجلس الوزراء، أكد فيه الانتهاء من حصر نحو 5.6 مليون حائز، يزرعون نحو 7.2 مليون فدان قديمة ومستصلحة، تخدمهم 5701 جمعية زراعية تتبع 309 إدارات زراعية على مستوى الجمهورية.

وقال القصير إن العدد الفعلي من البطاقات الذكية المطبوعة بلغ حتى الآن 3 ملايين و28 بطاقة، منها 1.2 مليون مزودة بخاصية "ميزة"، وتعمل كبطاقة مصرفية وكروت ائتمان لدى جميع البنوك المصرية.

مشيراً إلى أنه تم إطلاق منظومة "كارت الفلاح" فى عدد 12 محافظة (الغربية – بورسعيد- اسيوط- سوهاج- البحيرة – الشرقية- القليوبية –المنوفية- الاقصر- الجيزة – الفيوم – الدقهلية)، بإجمالى أكثر من 4 ملايين حيازة، لافتاً إلى أنه تم طباعة 2.2 مليون كارت، من بينها مليون كارت مزود بخاصية "ميزة"، وأن إجمالى ما تم صرفه من أسمدة من خلال هذه المنظومة وصل إلى حوالى 419 ألف طن، وذلك اعتباراً من الموسم الشتوى 2019/2020، وحتى 18 مارس الجارى.

وحول موقف باقى المحافظات التى من المنتظر أن يتم إطلاق منظومة "كارت الفلاح" بها، أوضح القصير أن عدد الحيازات بتلك المحافظات يصل إلى 1.6 مليون حيازة، المسجل منها 1.48 حيازة بنسبة إنجاز تصل إلى 92.88%، مضيفاً أنه تم طباعة عدد 800 ألف كارت، منها 157 مزود بخاصية "ميزة"، موضحاً أن هناك 7 محافظات تم الانتهاء من أعمال التطابق الخاصة بها، ووصلت نسبة التوافق إلى نحو 98%، فيما يجرى الانتهاء من أعمال التطابق لـ 3 محافظات أخرى، ومتوقع الانتهاء منها بنهاية شهر أبريل المقبل.

وعقب العرض، وجه الدكتور مصطفى مدبولى، رئيس مجلس الوزراء، الشكر لمختلف الجهات المعنية بتطبيق منظومة "كارت الفلاح"، على ما بذلوه من جهد لإطلاق هذه المنظومة فى مختلف المحافظات، مؤكداً أن هذه المنظومة تساهم وبشكل كبير فى بناء قاعدة بيانات متكاملة حول الحيازة الزراعية والمحاصيل التى تنتج على مستوى الجمهورية، فضلاً عن دورها فى تيسير حصول المزارعين على أية مستحقات مالية مقابل توريد المحاصيل التى يتم زراعتها، إلى جانب سهولة الحصول على الحصص التى تقررها الدولة لهم من مستلزمات الإنتاج المختلفة، وكذا توفير الخدمات الإرشادية.

موضوعات متعلقة