الأرض
الجمعة 19 يوليو 2024 مـ 01:48 صـ 12 محرّم 1446 هـ
موقع الأرض
رئيس مجلس الإدارةخالد سيفرئيس التحريرمحمود البرغوثيالمدير العاممحمد صبحي

حظوظ متغيرة لمحصول الهليون في أوروبا

محصول الهليون في أوروبا
محصول الهليون في أوروبا

أصدرت شركة Global Plant Genetics (GPG) الرائدة تحديثًا لمحصول الهليون الأوروبي لهذا العام، والذي قالت إنه يمكن وصفه حتى الآن بأنه "أحد الثروات المتغيرة".


ووفقا لجيمي بيتشيل من شركة GPG، فإن الكثير من هذا يرجع إلى العوامل المناخية، كما هو الحال دائما مع محصول الهليون.


وأوضح أن "مستويات هطول الأمطار القياسية خلال الخريف والشتاء وأوائل الربيع زادت من مخاطر الأمراض التي تنتقل عن طريق التربة ثم في نهاية شهر مارس كانت درجات الحرارة مرتفعة وبدأ الحصاد بكميات مبكرة معقولة في بعض المناطق".


وأضاف: "بالنسبة لمعظم الناس، استمر هذا لبضعة أيام فقط، ثم ساهمت الرياح الشرقية الباردة في انخفاض درجات الحرارة في جميع أنحاء الجزء الشمالي من القارة الأوروبية، ونتيجة لذلك، انخفضت المحاصيل وإمدادات الهليون الطازج".


وأشار بيتشيل إلى أن "المحاصيل بدأت في الارتفاع مرة أخرى قرب نهاية أبريل ويبدو أن معظم المزارعين وصلوا حاليًا إلى مستويات إنتاج أعلى مما كانوا عليه في نفس الوقت من عام 2023".


وأوضح أن التوقعات للأسابيع المقبلة تبدو مستقرة نسبيًا، وبالتالي يجب أن تظل الإمدادات عند مستويات يمكن التحكم فيها باستمرار خلال ذروة الموسم.


وأكد بيتشل أنه كان هناك انخفاض عام في مساحة إنتاج الهليون على مستوى العالم خلال السنوات الخمس الماضية.

"لقد ساعد هذا في زيادة مبيعات المنتج الطازج، وقد شهدنا عودة نسبية للثقة في المزروعات الجديدة على مدى الأشهر الاثني عشر الماضية."


وتابع أنه بالنسبة لمحصول طويل الأجل مثل الهليون، كان من المهم اتخاذ قرارات طويلة المدى فيما يتعلق باستراتيجيات الإنتاج والتسويق.

يذكر أن للهليون فوائد متعددة منها خفض فرص الإصابة بالعيوب الخلقية للمواليد، والوقاية من الاكتئاب، كما أنه مفيد لصحة الجهاز الهضمي والقلب.