السبت 13 أبريل 2024 مـ 03:18 مـ 4 شوال 1445 هـ
موقع الأرض
رئيس مجلس الإدارةخالد سيفرئيس التحريرمحمود البرغوثيالمدير العاممحمد صبحي

فطر قاتل يهدد الثوم هذه الأيام ..تعرف على خطورته وكيفية مقاومته

نتيجة لانتشار الحرارة المعتدلة وارتفاع الرطوبة خلال شهري مارس وابريل ينتشر خلال هذه الايام فطر الصدأ الاصفر على محصول الثوم الذي يعد من أكثر الأمراض خطورة ويهدد بتلف المحصول.

وفقا لمعهد امراض النبات التابع لوزارة الزراعة واستصلاح الأراضي تظهر أعراض الإصابة بالصدأ الاصفر في الثوم، على شكل بثرات مستديرة الحجم أو بيضاوية مرتفعة قليلاً عن سطح الورقة، ويكون لونها أصفر ثم يتحول لونها إلى اللون البني الداكن أو المسود، وباشتداد الإصابة تغطى البثرات سطح الورقة وتكثر البؤرات على السطح العلوي بينما يقل ظهورها على السطح السفلي للورقة، ويعتبر الثوم البلدي أكثر قابلية للإصابة بالمرض من الثوم الصيني ويوضح في التقرير التالي كيفية الوقاية من المرض.

وتظهر اعراض الاصابة علي اوراق الثوم السفلية اولا علي هيئة بثرات لونها برتقالي وتظهر الاعراض علي السطح العلوي اكثر من السطح السفلي للورقة ومع تقدم الاصابة ينتشر علي رؤس الثوم والاوراق العلوية، وفي نهاية الاصابة تتحول البثرات البرتقالية الي اللون البني ثم الاسود فتؤدي الي اصفرار الاوراق ثم جفافها وبذلك تكون فصوص الثوم غير مكتملة النضج ويجف المحصول ويقل انتاج الثوم بنسبة كبيرة جدا قد تصل الي اكثر من النصف في حالات الاصابة الشديدة.

اما مقاومة وعلاج الصدأ الاصفر في الثوم فتكون بالتخلص من الأوراق والمخلفات النباتية المصابة وحرقها، و زراعة تقاوى جيدة مأخوذة من حقول سليمة، و الاعتدال في التسميد والري والتخلص من الحشائش.

اكد المعهد على اهمية المكافحة من خلال الرش الفوري باحد مركبات تيبوكونازول، أو ازوكسي ستروبين او دايفينوكونازول او بيراكلوستروبين او بوسكاليد او كلوروثالونيل.