الأربعاء 24 أبريل 2024 مـ 02:06 صـ 15 شوال 1445 هـ
موقع الأرض
رئيس مجلس الإدارةخالد سيفرئيس التحريرمحمود البرغوثيالمدير العاممحمد صبحي

خبير: الطحالب تنتج 90% من الأكسجين على الأرض..وكيلو الأسبيرولينا يساوي فائدة طن من الخضروات والفاكهة

كشف الدكتور أشرف حنفي أستاذ الميكروبيولوجي ومستشار مجموعة الكومي للتنمية المستدامة، عن أهمية الطحالب بشكل عام للبيئة ولاستمرارية الحياة على كوكب الأرض.

وأكد خلال لقائه مع الإعلامي شعبان بلال في برنامج من سيزرع المليون الذي يُذاع على قناة الحدث اليوم كل جمعة، أن الطحالب كائنات مائية تعيش في البحار والمياه العذبة وتكوينها بسيط ولا يوجد لها ساق أو جذر أو زهور وتركيبها الحيوي بسيط وتتكون في أغلبها من خلية واحدة وتتنوع بين الألوان الأحمر والأخضر والأزرق، وتتغذى على الضوء وتحوله إلى كاربوهيدرات وتنتج الأكسجين وهي مسئولة عن إنتاج 90% على الأقل من الأكسجين في الجو.

ولفت حنفي إلى أن الطحالب كانت تتكاثر في الأراضي الرطبة على الكوكب قبل ملايين السنين وتعمل على عملية البناء الضوئي ونتيجة وجودها في المناطق الرطبة فقد ساهمت بالنصيب الأكبر من الأكسجين الذي طغى على الأشعة الكونية الضارة وبالتالى بدأت الحياة على الأرض.

وعن طحالب الإسبيرولينا، أكد حنفي أنها تنتمي إلى الطحالب الخضراء المزرقة، موضحا أن اكتشافها كان في عام 1962 على يد طبيب فرنسي بعد ملاحظته دخولها كمكون أساسي في غذاء قبائل متعددة في الغابات الرطبة بأمريكا الجنوبية والمكسيك.

وأوضح أستاذ الميكروبيولوجي أن منظمة الصحة العالمية بعد إجراء أبحاث مختلفة ومتعددة على الاسبيرولينا صنفتها كغذاء القرن، خاصة أن الوحدة من الاسبيرولينا تساوي ألف وحدة من الخضروات والفواكه من حيث الفوائد والعناصر الغذائية، مضيفا أن كيلو جرام من الاسبيرولينا يساوي طن من الخضروات والفاكهة في القيمة الغذائية.