الأرض
الأحد 16 يونيو 2024 مـ 03:46 مـ 10 ذو الحجة 1445 هـ
موقع الأرض
رئيس مجلس الإدارةخالد سيفرئيس التحريرمحمود البرغوثيالمدير العاممحمد صبحي
«الرى»: نواصل متابعة مناسيب وتصرفات المياه وحالة الجسور ومحطات الرفع خلال العيد زراعة البصل تواجه تحديات مناخية جديدة.. تعرف على التفاصيل مصر تاسع مورد للخضروات والفاكهة إلى بولندا في 2023 كل ما يهمك معرفته عن قواعد الذبح وتأهيل الأضحية جنوب إفريقيا تكثف مراقبة أنفلونزا الطيور لدى البشر تعرف على فترة الأمان لتناول اللحوم والكبدة بعد ذبح الأضحية حازم المنوفي: جميع السلع الغذائية متوفرة في الأسواق بأسعار مناسبة الأرض ينشر أهم النصائح الواجب مراعاتها عند طهى لحم خروف العيد أستاذ محاصيل حقلية يكشف تأثير الإجهاد الحراري على المحاصيل وكيفية مواجهته تجارية القليوبيه: زيادة الاحتياطي النقدي يعكس قوة الإقتصاد وقدرته على جذب الإستثمارات وزير الري يشارك في إحتفالية تسليم ”جائزة جينيس للأرقام القياسية” لمحطة معالجة المياه للدلتا الجديدة الذبح عادة مصرية قبل الاسلام.. والفتة والرقاق ضيوف الأسر المصرية اول ايام عيد الأضحى

كيفية تفادي أضرار مادة الجليفوسات على أشجار العنب عند رش مبيدات الحشائش

أكد دراسات علمية حديثة، على خطورة رش المزارعين لمبيدات الحشائش على أشجار العنب خاصة التي تحتوي على مادة الجليفوسات, حيث تعرضها إلى التسمم ويظهر ذلك واضحا في فصل الربيع نتيجة الرش على العنب في فصلى الخريف والصيف ، ويوضح موقع الأرض الأضرار الناتجة عن رش المبيدات وكيفية تلافيها .

مخاطر رش المبيدات على أشجار العنب
يعتقد بعض المزارعين أن رش مبيدات الحشائش تقلل مجهود ومدة المكافحة ، ولكن أثبتت الدراسات العلمية أنها تؤدى إلى تلف فى النمو الخضري والعناقيد وفى حالة شدة الخطر تؤدى إلى موت أو نفوق أشجار العنب ، وتشمل تلك المخاطر الآتى :
١- امتصاص النمو الخضري المبيد مباشرة من خلال السرطانات أو النموات الخضرية بالمنطقة التى يتم مكافحة الحشائش فيها .
٢- تطاير رذاذ المبيدات أثناء الرش بشكل غير مقصود يجعله يصل إلى النمو الخضري، وذلك ما يعرف بالانحراف .
٣- تبخر المبيدات وتكثيفها على النمو الخضري الذي يجعله يمتصها بسهولة نتيجة الرش في الأجواء الحارة الصيفية بعد موسم الحصاد أو في بداية فصل الخريف .

خطورة مادة الجليفوسات
تعد مادة الجليفوسات في المبيدات من المواد الأشد خطورة على أشجار العنب , وتستعمل كمنظمات نمو تحتوي على الأكسينات وهي هرمونات نباتية تنظم النمو وتتركو في القمم النامية وأطراف النبات وهي مبيدات جهازية انتقالية تمتصها الأوراق والجذور بطريقة سريعة , مما تؤدي إلى خلل في التوازن الهرموني للنباتات وتضر أطراف النمو .

تأثير المبيدات في فصل الربيع
يخزن النبات المبيد في اللحاء والساق والجذور, وتبدأ بعض النباتات في نموها بفصل الربيع مما يؤدي المبيد إلى توقف النمو الجديد في حالة رشه بكميات وتركيزات كبيرة ثم تقتل النبات لأنه أوكسينات المبيدات تؤثر على النموات الحديثة

أضرار مادة الجليفوسات علي شجرة العنب
تعاني كرومات العنب من مقاومة مادة الجليفوسات لمدة تصل إلى عامين , وتتأثر الكرومات الصغيرة أكثر من الكرومات القديمة بالأشجار التي تتضمن عدة أجزاء تتأثر بمادة الجليفوسات كما في النقاط التالية :

1- مادة الجليفوسات علي البراعم : تؤدي إلى وقف نمو أطراف البراعم أو نموها بشكل ملتوي وأوراق مشوهة .

2- مادة الجليفوسات علي الأوراق : تحدث تشوهات للأوراق تتمثل في صغر حجم الورقة وتتصف عروقها باللون الأبيض الكثيف والحواف المدببة للأوراق مع تجعدها وظهورها على شكل مروحة .


3- مادة الجليفوسات علي العناقيد : تتسبب في إجهاد الأزهار وتكون حبات رفيعة داخل حبات العنب وانخفاض جودة الثمار مع احتمالية النضج المتأخر

طريقة تقليل ضرر مبيدات الحشائش
يجب اتباع عدة خطوات تقلل من خطر المبيدات التي لا يستغني عنها المزارعين لذلك يراعي الالتزام بعدة نقاط تحمي من خطر المبيدات السام .
1- استعمال الفواني لتقليل انجراف الرياح من خلال زيادة حجم القطرات , حيث تحرك الرياح قطرات الرش وتجرف البخار الذي ينتج بعد ارتفاع درجات الحرارة .
2- الحفاظ على ضغط الرشاش بأن يكون منخفض وبإرتفاع بشبوري بالقرب من الحشائش .

موضوعات متعلقة