الأرض
الإثنين 15 يوليو 2024 مـ 09:24 مـ 9 محرّم 1446 هـ
موقع الأرض
رئيس مجلس الإدارةخالد سيفرئيس التحريرمحمود البرغوثيالمدير العاممحمد صبحي

تعرف على أشكال النيماتودا وفوائد مكافحتها

تعتبر النيماتودا حيوانات لافقارية بدائية أسطوانية، دودية الشكل، وتعتبر بصورة رئيسية حيوانات مائية حيث تعيش في المياة المالحة أو العذبة أو على الأقل يجب أن يغطى جسمها غشاء رقيق من الماء في التربة لكي تكون حية ونشطة.

كما تنتشر النيماتودا بشكل واسع حيث يمكن أن توجد في أي بيئة تتوافر فيها أسباب الحياة فهي توجد في الأراضي الصحراوية الجافة وفى المناطق القطبية وفى مياة الينابيع الحارة وكذلك في أعماق المحيطات .


وبالرغم من التباين الكبير في الشكل الخارجي والتركيب الداخلي لمجموعة هذة الأحياء الضروري لتأقلمها مع جميع البيئات تقريباً إلا أن هذة المجموعة تتميز بجسم مستطيل مغزلي الشكل، كما في معظم نيماتودا النبات حيث يكون الجسم عريضاً نسبياً في الوسط ثم يستدق تدريجياً نحو الطرفين إلا أنة في عدد قليل من النيماتودا يتخذ الجسم الشكل الخيطى أي أن عرض الجسم متساوً على طول محورة كما في معظم أنواع النيماتودا المتطفلة على الحشرات .

وتبدى بعض أجناس النيماتودا ظاهرة اختلاف الشكل الجنسي، ففي حين يحتفظ الذكر بشكلة الإسطوانى الدودي تنتفخ الإناث وتتخذ أشكالا مختلفة :-
كالشكل الكمثرى (نيماتودا تعقد الجذور) والليموني (نيماتودا الحوصلات ) أوالكلوى (النيماتودا الكلوية) أو الكروي تقريباً مع امتداد منطقة العنق(نيماتودا الموالح) وهى بهذا تفقد القدرة على الحركة وتبقى ساكنة داخل الجذور أوعلى سطوحها .

يعرف حتى الآن 4000 نوع من نيماتودا النبات تنتمي إلى حوالي 200 جنس، في 30 فصيلة التي تهاجم الأجزاء المختلفة من عوائلها النباتية؛ ولكن الدراسات التي تناولت دور النيماتودا في الأمراض النباتية المختلفة لم تتعرض حتى الآن لأكثر من 150 نوعاً .


وبالرغم من أنه لا يخلو أي نبات مزروع من الإصابة بواحد أو أكثر من أنواع النيماتودا ، إلا أن عدد الأمراض النباتية المهمة التي تسببها أو تشارك فيها النيماتودا لا تتعدى أكثر من 100 مرض معروف حتى الآن .

الكثافة العددية للنيماتودا

هي عدد النيماتودا (أطوار كاملة أويرقية أو بيضاً ) في وحدة من حجم التربة أومن وزن معين من أنسجة النبات.

حد التحمل

هو مستوى كثافة النيماتودا في التربة والذي يستطيع النبات أن يتحمل الإصابة دون ضرر واضح على نموة ومحصولة .


مكافحة النيماتودا

وتعنى مكافحة النيماتودا استخدام أكثر الطرق وأرخصها في خفض الكثافة العددية للنيماتودا إلى القدر الذى يسمح بإعطاء محصول إقتصادى يفوق تكاليف عملية المكافحة وما يتبعها من نفقات .

فوائد مكافحة النيماتودا:-

لا تقتصر فوائد مكافحة النيماتودا على تلك الفوائد الواضحة المباشرة في زيادة المحصول وتحسين نوعيتة بل تمتد لتشمل بعض الفوائد الأخرى المهمة غير المباشرة التي قد لاتكون واضحة أو يمكن قياسها بسهولة مثل:-

1- من خلال مكافحة النيماتودا في التربة يمكن أيضاً مكافحة الفطريات والبكتريا والفيروسات التي تظهر فقط مع وجود النيماتودا في التربة وكذلك مكافحة الكثير من الفطريات والبكتريا المترممة التي تزيد من تعفنات الجذور من خلال مهاجمتها للأجزاء المصابة بالنيماتودا كالعقد والتقرحات وغيرها .

2- تؤدى مكافحة النيماتودا إلى إنتاج مجموع جذري سليم وكبير وبالتالي كفاءة عالية للجذور في امتصاص الماء والعناصر المعدنية من التربة وهذا من شأنة توفير كميات كبيرة من مياة الري والأسمدة .

3- تؤدى مكافحة النيماتودا إلى تماثل في نمو النباتات ونوعية الإنتاج وانتظام في مواعيد العمليات الزراعية كالحصاد أوالجنى وغير ذلك وهذا ما يسهل عمليات التسويق وزيادة الأرباح .

4- تؤدى مكافحة النيماتودا إلى زيادة العائد والفائدة من مكافحة الآفات الأخرى فمكافحة الحشرات والأمراض مثلاً بدون مكافحة النيماتودا على النبات نفسة قد لا تؤدى إلى النتائج المتوقعة في زيادة كمية ونوعية المحصول فيصبح الإنفاق على مكافحة هذة الآفات بدون مكافحة النيماتودا قليل العائد والفائدة .

الطرق المختلفة لمكافحة النيماتودا

· يعتمد اختيار الطريقة أو الطرق المناسبة على عدة عوامل منها :- نوع كل من النيماتودا والنبات وطبيعة العلاقة بينهما والقيمة الاقتصادية للنبات وطبيعة نموة .

أولاً: الطرق الوقائية

تهدف هذة الطرق إلى منع وصول أو انتشار النيماتودا من مكان إلى أخر سواء من بلد إلى أخر أو داخل المنطقة أو حتى المزرعة : حيث تشمل هذة الطرق الأتي :-

1- الحجر الزراعي
تعتمد معظم دول العالم نظام الحجر الزراعي فتصر القوانين والتشريعات لمنع وصول الآفات الزراعية إليها عن طريق انتقال النباتات أو الأجزاء التكاثرية الملوثة كالبذور والعقل والدرنات والأبصال .

تشتمل أنظمة الحجر الزراعي على نوعين من القوانين :-

- قوانين مانعة

يمنع بموجبها دخول أي نبات مصاب أو حتى أجزاء نباتية صادرة من مناطق مصابة أو حتى أجزاء نباتية صادرة من مناطق معروفة بانتشار الآفة ويحتمل أن تكون حاملة لها .

- قوانين تنظيمية

· تنظم بموجبها دخول النباتات أو الأجزاء التكاثرية التي لابد أن يصاحبها شهادات صحية معتمدة تفيد خلوها من الآفات أو أنها تمت معاملتها والتخلص نهائيا من الآفة قبل تصديرها . كما تشمل هذة القوانين التنظيمية معاملة النباتات أو الأجزاء التكاثرية في مناطق دخولها والتأكد تماماً من خلوها من الآفات قبل التصريح لها بالدخول .

· وقد يوجد حجر زراعي محلى بين المناطق المختلفة داخل الدولة الواحدة أو حتى على مستوى المزارع في المنطقة الواحدة متى دعت الضرورة إلى ذلك .

2- النظافة الصحية

يجب معاملة تربة المشتل معاملة جيدة بالمبيدات النيماتودية أو بواسطة بخار الماء، والتأكد من خلوها تماماً من النيماتودا أو غيرها من أحياء التربة الممرضة .

كما يجب تنظيف أو تبخير جميع الأدوات والآلات المستعملة في المشتل وأرضية المشتل وممراتة وكذلك أماكن تخزين وتداول المواد النباتية المستعملة تفادياً لأي انتقال محتمل من النيماتودا إلى المشتل والشتلات المنتجة .

كما تشمل إجراءات النظافة الصحية في الحقل التخلص وبشكل مستمر من الحشائش لأنها تشكل مصدراً دائماً للعدوى بكثير من النيماتودا التي تصيبها كنيماتودا تعقد الجذور مثلاً .

وكذلك عدم زراعة نباتات قابلة للإصابة على جانبي قنوات الري وعدم مرور هذة القنوات بحقول ملوثة بالنيماتودا قبل وصولها إلى الحقول الخالية منها .

كم يجب التأكد من نظافة جميع الأدوات والآلات الزراعية قبل استعمالها وذلك لمنع انتشار النيماتودا بواسطة حبيبات الطين الملوثة أو الأجزاء النباتية المصابة العالقة بها .

3- استعمال بذور أوتقاوى خالية من المرض


تنتشر أنواع النيماتودا المختلفة عن طريق البذور أوالتقاوى أو الشتلات المصابة .

فمن أمثلة إنتشارالنيماتود عن طريق البذور والأجزاء النباتية المصابة انتشار كل من نيماتودا السوق والأبصال عن طريق بذور البرسيم الحجازي والثوم والبصل وأبصال الزينة الملوثة . ونيماتودا ثألل حبوب القمح عن طريق حبوب القمح المصابة وكذلك بعض أنواع نيماتودا البراعم والأوراق عن طريق حبوب الأرز ونباتات الفراولة والكريزانثمم .

هذا بالإضافة إلى انتشار الكثير من أنواع النيماتودا عن طريق الشتلات والفسائل والكورمات والعقل المصابة التي تصدر إلى مختلف مناطق العالم .